yafefy

 

الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قلـــــــب يـــــــــدمى....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ريان

avatar

عدد المساهمات : 276
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: قلـــــــب يـــــــــدمى....   الإثنين يوليو 28, 2008 6:49 pm

قلــــب يدمـــى


وصال" فتاة تقبع مدينة صفد في فلسطين،
تشبه الحور في جمالها، تسكن القلب بدون استئذان
00 عفوية 00 جريئة 00 صامدة مكانها مهما تبدلت
الظروف والأوقات العصيبة عانت اليتم عندما كانت طفلة
لم تتجاوز الخامسة من العمر 00 استشهد والدها
وهو يجري عملية إستشهادية على الحدود
شعرت منذ بداية أناملها أنها فقدت الكثير
الحنان في قول كلمة "أبي" "وصال"
: يا ليت أبي معي اليوم، كنت أسعد مخلوقة في الدنيا0
00


تذرف الدموع بغزارة 00 حشرجة في الصوت 00 مخنوقة من شيء ما000

اليوم سوف يتم زفافها إلى أحد شباب القرية
00 تقارب الساعة الآن التاسعة صباحا وفي هذه الأثناء تحاول أن تستعد لتجهز نفسها بسرعة البرق لأن الموعد المحدد للحفل الساعة السابعة مساءا 00 اليوم هي فرحة العمر 00
جميع النسوة يزغردن ويغنين لها00


إحدى النسوة تردد على شفاهها: أويها يا زينة الحارة ،
زهرة الزنبق اليوم فرحها على زينة الشباب أويها00


من ثم يطلقن الزغاريد بكل فرح ويرقصن على الدبكة التي
تعتبر من أهم الرقصات في فلسطين000

ولكن!!!

العروس مازالت تقبع حجرتها 00 وتلمس بأناملها فستان الزفاف
الأبيض المطرز من نجوم البحر والمعطر من عطر السعادة
00 ولكن هناك في القلب حسرة وألم 00 كل عروس يمسك والدها بيدها ويسلمها إلى زوج المستقبل 00 إلا "وصال"
00 إن الموت حق على البشر...


يأتي صوت جهور000
"وصال" إن أباك في جنات الخلد ينعم مع الشهداء والصديقين،
إنه يشعر بك الآن ومشتاق أن يضم يداه إلى يداك الصغيرتان00 ابتسمي يا زهرة البنفسج العطرة00

وقفت مكانها، أدارت رأسها نحو النافذة
00 تسحبت رويدا رويدا 00 وقفت تطل على الخارج ،
وجدت الرجال يدبكون والنسوة يحضرن طعام الغداء والعريس يركب
على ظهر الحصان الأبيض كأنه فارس من فرسان هذا الزمن000

فجأة!!!!

والدة "وصال" : ابنتي الحبيبة، علامك يا صغيرتي
00 أين ابتسامتك الصغيرة التي تتودد إلى الجميع بحب
00 اليوم زفافك 00 أودك أن تكوني سعيدة0


"وصال" : (الدموع في مقل العين) أماه
000 صرخة في قلبي تتمنى أن يكون والدي معنا اليوم 00
فرحتي ناقصة 00 لا أريد عمي أو خالي 00 أريده هو 00
(دموع مستمرة)

والدة "وصال" : (تقترب منها وتضمها) يا غاليتي ، هذا القدر 00 هدئي من روعك 00 إنه يشعر بك الآن ولن يتركك في ليلة زفافك00
(قبلت الأم فتاتها ، ثم خرجت مسرعة من الحجرة لكي تجهز باقي الحفل)
مر الوقت سريعا ، بدأت النسوة بتجهيز العروس
00
" ما أجملها إنها حورية من حور الحنة"

الكل انبهر بعروس الليلة 00 الكل يزغردن ويرقصن
00 الكل ترتسم على وجوههم الفرحة والسعادة 00

في ذلك الوقت 00 زفت العروس حتى وصلت مكان الحفل 00 مكان رائع توج مخصوصا إلى نغمة صفد لا غير 00 الشباب يرقصون على الدبكة00

(يا ميجانا ويا ميجانا ، عروسنا ، عريسنا 00 على دلوعونة )

والفتيات يشاركن الشباب الدبكة بالزي الفلسطيني "الثوب" 00 الأيادي تتماسك وتصفق والشفاه تغني
00 والأضواء كأنها تتراقص مع الأنغام 00
كل هذا من أجلك أنت يا حور العين

"وصال"00

مضى الوقت مسرعا000
زفة أخيرة 000 تجمع الجميع حول العروسين 0
00 ويمشون في حواري صفد حتى يصلوا العروسين إلى بيتهما
الزوجي الأبدي00

لكن!! هناك ما يقطع الفرحة 00
هناك ما يجعل العين تبكي حسرة!!!

ضربات رصاص عشوائية في كل مكان!!!!
بعد نصف الوقت 000 بدأ الجميع يتفقد أقرانه وأحبابه 00
الكل بخير 00

إلا!!!!

جثة تبتسم وتضم يداها إلى صدرها 00 نور يخرج من جبينها
00 عيناها سعيدتان 00 الكل ينظر إليها

00 الدموع لا تتوقف 00
زغادريد 00 زغاريد 000

"وصال"
استشهدت 00 ضمت يداها بيد والدها
00 رحلت إلى جنة الخلد 00 تركت معها الذكريات 00
زفت بفستانها الأبيض 00 دفنت به 00 الليل أصبح حفلتان عرس
00 الوقت

أزف يا صغيرة 00 أحببت هذا 00 نلت الشهادة 00 تنعمين بالراحة وأنت بجوار والدك الحبيب 00 سويعات من الألم في قلوب أهل صفد 00 رائحة المسك تخرج من القبر 00 يشمها الجميع ويدعون لها
بالراحة حتى تتقابل الوجوه في يوم لا يعلمه إلا الله0

هكذا 00 رحلت الابتسامة 00 رحلت آخر عروس لصفد
00 رحلت وتركت الحسرة في قلب والدتها 00
رحلت وبكت عليها طيور الشرق 00 رحلت وتغني النسوة
"أويها وزفينها لآخر مثواها" 00 رحلت والشباب يرددون
"عروسنا يا عروسنا انعمي بخير الله"
00 لحظات مؤثرة في قلوبهم 00

أما هي...
فمعا والدهــــا تنعم بحبــه وحنانـــه..



دمتم خيرا..

ريان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زيدان

avatar

عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 18/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: قلـــــــب يـــــــــدمى....   الإثنين يوليو 28, 2008 9:56 pm



قصــــة جميلـــة ومجهــود واضــــح

ونســـــأل اللــه الشهــــادة

ولكننى أتسائل لماذا أعتبرت وصـــال شهيـــدة ؟؟؟؟؟؟


تحياتــــى

زيـــــــدان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريان

avatar

عدد المساهمات : 276
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: قلـــــــب يـــــــــدمى....   الإثنين يوليو 28, 2008 10:46 pm

لان الصهاينه هم اللذين قتلوها
بعد أن علموا ان والدها هومنفذ
العمليه
الاستشهادية..
مشكور زيدان..
ريان..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
yafefy
Admin
avatar

عدد المساهمات : 178
تاريخ التسجيل : 02/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: قلـــــــب يـــــــــدمى....   الثلاثاء يوليو 29, 2008 10:40 am

ماشاء الله عليك يا زيدان وعلى سؤالك الجميل
مفيش ولا سؤال تانى لريان ؟
كنت متوقع منك تقترح عليه نعمل منتدى للدموع والاحزان
بعد منتدى الخوف والرعب
والله انا مش عارف اخرتها ايه شكلنا كده هنفضل نعمل منتديات باسماء غريبة ونخوف الناس مننا
على فكرة : هنا منتدى الرومانسية
مشكوووووور ريان على قصتك المؤثرة دى


YAFEFY
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://yafefy.arabstar.biz
 
قلـــــــب يـــــــــدمى....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
yafefy :: المنتدى العام :: الخواطر والرومانسية-
انتقل الى: